style="display:block""ca-pub-6535523795972909" o" data-full-width-responsive="true">

المحكمة الابتدائية بالحسيمة تدين 9 متهمين بالسجن النافذ بسبب التهجير السري

adil nador
الحسيمة
adil nador9 فبراير 2021آخر تحديث : منذ سنة واحدة

ناظور بريس

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، امس الاثنين 9 فبراير، مجموعة من المتهمين في ملفات مختلفة من أجل التهجير السري ووزعت عليهم أحكاماً تتراوح بين شهرين وثمانية أشهر حبسا.

وقضت المحكمة في الملف الأول الذي توبع فيه متهما واحدا من النصب، تنظيم وتسهيل خروج اشخاص مغاربة بصفة سرية من التراب المغربي، خرق أحكام مدونة الجمارك المتعلقة بحركة او حيازة البضائع داخل المنطقتين البرية والبحرية لدائرة الجمارك، (قضت) بعدم مؤاخذة المتهم من أجل النصب وتصرح ببراءته منه وبمؤاخذته من أجل الباقي وحكمت عليه بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية نافذة 500 درهم مع تحميله الصائر مع الاجبار في الادنى.

كما قضت بأداء المتهم المدان لفائدة إدارة الجمارك مبلغا قدره 111.600 درهم، مع تحديد مدة الإجبار في الحد الأدنى مع مصادرة محرك مائي وسيارة محجوزين لفائدة إدارة الجمارك.

وفي الملف الثاني الذي تابعت فيه النيابة العامة ثمانية أشخاص من اجل  تنظيم وتسهيل خروج أشخاص مغاربة بصفة سرية خارج التراب الوطني، قضت المحكمة بعدم مؤاخذة المتهمين من أجل جنحة النصب وتصرح ببراءتهم منها وبعدم مؤاخذة متهم واحد باقي ما نسب اليه وتصرح ببراءته منه وبمؤاخذة باقي المتهمين ووزعت عليهم احكاما تراوحت بين شهرين واربعة اشهر حبسا نافذا  مع تحميلهم الصائر تضامنا مع الاجبار في الادنى مع مصادرة قارب والمحرك المحجوزين لفائدة ادارة الاملاك المخزنية.

وقضت ذات الغرفة في الملف الثالث الذي توبع فيه متهما واحدا من اجل النصب وتنظيم وتسهيل خروج أشخاص مغاربة بصفة سرية خارج التراب الوطني، بعدم مؤاخته  من أجل جنحة تنظيم وتسهيل خروج أشخاص مغاربة بصفة سرية خارج التراب الوطني وتصرح ببراءته منها وبمؤاخذته من أجل الباقي والحكم عليه بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة مالية نافذة 500 درهم مع تحميله الصائر مع الاجبار في الادنى مع مصادرة هاتف نقال محجوز لفائدة ادارة الأملاك المخزنية

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق