إطلاقُ سراح برلماني الدريوش الذي اعتدى على شُرطي بمعبر بني انصار

ناظوربريس .نت25 أبريل 2023آخر تحديث :

بعد توقيفه يوم أمس الإثنين بعد الإشتباه به في قضية الإعتداء على شرطي بمعبر بني انصار بالناظور، أُفْــرِجَ عن البرلماني السابق و رئيس جماعة بالدريوش، رغم أن الشرطي المتضرر من الاعتداء لم يقدم أي تنازل، حسب ما ذكرته مصادر مطلعة.

وحسب المصادر ذاتها، فإن البرلماني، الذي عزلته المحكمة الدستورية سابقا، ورئيس جماعة كورنة بإقليم الدريوش، في الولاية الحالية، كان، رفقة شخصين آخرين، مارًّا من معبر بني انصار الذي يفصل الناظور عن مليلية المحتلة، وكان في حالة غير طبيعية ليشتبه عنصرُ الأمن أنه في حالة سُـــكر، و عند مُطالبته بجواز سفره رفض البرلماني السابق الإدلاء به، ليتطور الأمر لجدال تحول إلى اعتداء.

وأفادت المصادر، أن المعني وجّــه لكمةً قوية للشُّــرطي تسببت له في نزيف على مستوى الوجه، تطلبت نقله لقسم المستعجلات لتقلي الإسعافات الضرورية.

وأكدت المصادر، أن رئيس الجماعة المذكورة ادعى بعدها أن الشرطي قام هو الآخر بالإعتداء عليه، وبعد التشاور مع النيابة العامة المختصة تم توقيف رئيس الجماعة و وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، ليتم إطلاق سراحه لاحقا.

المصدر: آش كاين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...لمعرفة المزيد

موافق